المؤتمر الثالث لكلية طب الأسنان بالجامعة يختتم فعالياته بإعلان التوصيات

مجلة نبض(جامعة الملك عبدالعزيز): اختتم المؤتمر الثالث لكلية طب الأسنان بالجامعة فعالياته صباح يوم الخميس 22/4/1433هـ، بانعقاد ورشتي عمل بكلية طب الأسنان، حيث كانت الورشة الأولى بعنوان:”تجميل الأسنان الأمامية باستخدام السراميك للدكتور إدوارد مكلارين أستاذ ومدير طب الأسنان التجميلي بجامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، أما الورشة الثانية فقد ناقشت الطرق الحديثة في معالجة اللبية للأسنان الدائمة للدكتور كليفور دردلمن من جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة والذي قدم خلالها طريقة عمل الفتحة التحضيرية بالسن لتنظيف وتشكيل قنوات الجذور وحشوها بمادة الجاتابركا الملدنة.
يذكر أن المؤتمر عقد تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة خلال المدة بين 19-22/4/1433هـ بفندق جدة هيلتون، وافتتحه صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز.
وقد أعلن عميد كلية طب الأسنان الدكتور عبد الغني ميرة عن التوصيات التي خرج بها المؤتمر التي كانت على النحو التالي:
1-    توجيه الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أيده الله وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز حفظه الله وذلك على موافقتهما على إقامة هذا المؤتمر.
2-    توجيه الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة على رعايته الكريمة للمؤتمر، وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة على حضوره ورعايته لحفل الافتتاح.
3-    توجيه الشكر لمقام وزارة التعليم العالي ولمعالي مدير جامعة الملك عبد العزيز ووكلاء الجامعة وإداراتها المختلفة على الدعم المستمر لمختلف النشاطات العلمية المنبثقة من كلية طب الأسنان بالجامعة .
4-    أن يتكرر هذا الحدث العلمي العالمي لكلية طب الأسنان بالجامعة  مرة كل عامين للحفاظ على مواكبة التطور السريع والمتلاحق في مجال طب وجراحة الأسنان والتواصل مع كل ما هو حديث ومتطور في هذا المجال الحيوية.
5-    تشجيع التعاون البحثي بين الباحثين من داخل المملكة والباحثين المتميزين من خارجها.
6-    التأكيد على استمرار اتباع أسلوب التعليم الطبي التفاعلي المبني على حل المشكلات وكذلك الحال بالنسبة لطب الأسنان المدعوم بالبراهين، على أن يتم التركيز على ذلك من خلال ندوات التعليم الطبي المستمر، بالإضافة إلى تطبيق النظام العالمي للجودة في مجال طب الأسنان في مختلف المراكز التعليمية والجامعات والمستشفيات والعيادات.
7-    عمل استراتيجيات فعالة لمحاربة أمراض اللثة وتسوس الأسنان والتي تعد من أكبر المشكلات الصحية التي تصيب المجتمع السعودي.
8-    ضرورة وجود طرق حديثة وفعالة للتشخيص المبكر وعلاج سرطان الفم.
9-    ضرورة إدخال التقنيات الحديثة في تصوير الأشعة في جميع القطاعات الصحية الحكومية.
10-  ضرورة الاهتمام بتطوير معلومات أطباء الأسنان فيما يخص تجميل الفم والأسنان وزراعة الأسنان والاستفادة من التقنيات الحديثة في هذا العلم.
11-  التركيز على الدعم العلمي لمناطق المملكة المختلفة وذلك من خلال الإكثار من إقامة ندوات التعليم الطبي المستمر واللقاءات العلمية والورش السريرية في مختلف أنحاء المملكة.
12-  ضرورة تشجيع وحث طلاب طب الأسنان على الاهتمام بالأبحاث وممارستها عملياً.
13-  ضرورة التشخيص السليم لمشكلات تقويم الأسنان ليتم اختيار العلاج المناسب سواء كان جراحياً أو غير جراحي.
14-  ضرورة التركيز على دور طبيب الأسنان الفعال في الوقاية من أضرار التدخين.
15-  ضرورة اهتمام طبيب الأسنان باختيار المواد المناسبة للحشو حسب حاجات المريض واعتماداً على دراسات موثقة ومحايدة غير مدعومة من الشركة المصنعة.
16-  التركيز على دور الإعلام في تفعيل عوامل الوقاية من مرض اللثة وتسوس الأسنان.
17-  ضرورة البدء في عمل دراسات واستراتيجيات لمعرفة احتياجات القطاعات الصحية من أطباء الأسنان وأخصائيي صحة الفم ومساعدي الأسنان.
18-  ضرورة التعاون بين جميع القطاعات الصحية في المملكة للوصول إلى الأهداف المرجوة.
19-  الإشادة بروح الفريق الواحد من خلال اللجنة المنظمة للمؤتمر الذي أثمر النجاح الفريد من نوعه للمؤتمر.
20-  الإشادة بالدور الفعال لطلاب وطالبات كلية طب الأسنان في التنظيم لهذا المؤتمر.
21-  الإشادة بالمتحدثين السعوديين والمقيمين داخل المملكة حيث أجمع الحضور على أن المحاضرات العلمية والسريرية التي قدمها الباحثون المحليون لا تقل في كفاءتها وتميزها عن المحاضرات والأبحاث التي قدمها المتحدثون من خارج المملكة.
22- الإشادة من الحضور بالجوائز العلمية المقدمة من كلية طب الأسنان لطلبة بكالوريوس طب الأسنان وأطباء الأسنان حديثي التخرج وطلاب الدراسات العليا لتشجيع البحث العلمي.


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى