مريض السكري وصيام شهر رمضان

مجلة نبض – سارة الغانم :
لاشك أن الصيام خلال شهر رمضان لمرضى السكري ينطوي على عدد من المخاطر والمضاعفات .
بشكل عام، ينصح المصابين بالنوع الأول من داء السكري بعدم الصيام . لاسيما إن كانوا يعانون من:
• نوبات هبوط السكر في الدم المتكررة
• عدم الشعور بهبوط السكر في الدم
• عدم التحكم في مستوى السكر

كل هذه العوامل تزيد من خطر الهبوط الشديد في مستوى السكر أثناء الصيام .من ناحية أخرى، قد يزيد الإفراط في تقليل جرعات الانسولين لدى هؤلاء المرضى أثناء الصيام ( لتجنب انخفاض السكر) من خطر ارتفاع السكر في الدم و الحموضة الكيتونية .
انخفاض أو ارتفاع مستوى السكر في الدم قد يحدث لدى المرضى الذين يعانون من النوع الثاني من داء السكري، ولكن بشكل عام أقل كثيراً و بعواقب أقل حدة عند مقارنتها بالنوع الأول .

إن قرار الصيام يجب ألا يتخذه مريض السكري منفرداً، يجب أن يتم بعد نقاش مستفيض مع الطبيب المعالج متضمناً الأخطار الصحية المتوقعة .
كما ينبغي على المرضى الذين يصرون على الصيام ، الخضوع للتقييم قبل رمضان والحصول على التعليم المناسب والتعليمات المتعلقة بالنشاط البدني، و تخطيط وجبات الطعام ، و مراقبة مستوى السكر ، وجرعات وتوقيت الأدوية.
كذلك يجب أن تكون الخطة العلاجية لمريض السكري أثناء الصيام فردية جداً ، مصحوبة بالمتابعة الدقيقة للحد من الأخطار والمضاعفات .

فريق نظرة طبية – لتصحيح الشائعات
مراجعة : د.وليد البكر – استشاري السكر و الغدد الصماء ،
و أستاذ في كلية الطب بجامعة الدمام
المصادر : 1

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مجلة نبض تحتفل بمرور 10 سنوات، بحلتها الجديدة
This is default text for notification bar