هل القمح مضر للأمعاء؟ هيئة الغذاء والدواء السعودية توضح الحقيقة

هل تناول القمح مضر للأمعاء كما يدّعي البعض؟

وخلال موقع “تويتر”، أشارت الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة العربية السعودية إلى انتشار مقاطع تدّعي أن تناول القمح مضر بالأمعاء، وأنه يمنع امتصاص الطعام، ويؤثر على التركيز، مما قد يؤدي للاكتئاب.

وادّعت المقاطع أيضاً أن القمح يحتوي على مواد تسبب الإدمان، وذلك بسبب احتوائه على بروتين الجلوتين، وحمض الفيتيك.

وأكّدت الهيئة عدم وجود أي صحة للادعاءات التي تم ذكرها في المقاطع المتداولة، وذلك على الأفراد الأصحاء، وفقاً للدراسات العلمية، والبيانات المتاحة.
ويُعرف الجلوتين بأنه عبارة عن بروتين شائع موجود بشكل طبيعي في الحبوب، بما في ذلك القمح، والشعير، والشوفان.

وقالت الهيئة: “المعلومات التي ذكرها المتحدث لم تكن دقيقة، ولم يتم توضيح تفاصيل الدراسات بشكل صحيح، وكانت نتائج الدراسات المشار إليها مقتصرة فقط على فئة معينة من الأفراد الذين يعانون من أمراض المناعة الذاتية، ومنهم مرضى السيلياك، (حساسية الجلوتين)، أو من لديهم حساسية من القمح”.

ولم يتم العثور على أدلة علمية تثبت أن جلوتين القمح له تأثير سلبي على الأفراد الأصحاء.
وعندما يتعلق الأمر بحمض الفيتيك، فإن وجوده في الأغذية لا يشكل قلقاً من حدوث نقص في المعادن المذكورة داخل الجسم، وذلك عند اتباع نظام غذائي متنوع المصدر (أغذية حيوانية ونباتية).
ويمكن إزالة حمض الفيتيك أو التقليل منه عن طريق نقع الغذاء، أو استنباته، أو غليه قبل تناوله.

المصدر
CNN

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
مجلة نبض تحتفل بمرور 10 سنوات، بحلتها الجديدة
This is default text for notification bar