التهوية والتغذية الجيدة من أهم طرق علاج التهاب الرئة للأطفال

q200 (1)

مجلة نبض-أ.ف.ب:

قال الدكتورأحمد صلاح أخصائي أمراض الطفولة وحديثي الولادة إن الالتهاب الرئوي من الأمراض الخطيرة التي قد تصيب الأطفال ومن مشكلاته أنه في الغالب يتم اكتشافه متأخرا حيث إن الطفل قد يعاني السعال الشديد لفترة تتجاوزالأسبوعين ويعتقد البعض أنه عاني من البرد في حين أنه يعاني من التهاب رئوي.

و أضاف صلاح أنه ينصح بإجراء صورأشعية علي صدرالطفل إذا تجاوز الإصابة أسبوع واستكمل أن تلك الإصابة تحدث بسبب الفيروسات، وتسببها فيروسات عقدية وهي تصيب الأشخاص من عمر 6 إلي 18 عاما وتظهرأعراض الإصابة بارتفاع شديد بدرجة حرارة الجسم وقد يعاني الأهل مشاكل في تخفيض هذا الارتفاع بالمسكنات أو مخفضات الحرارة العادية وغالبا تظهر هذه الأعراض بعد أيام من الإصابة بالتهاب في الحلق أو اللوزتين ولم يتم علاجها بشكل سليم.

و أوضح صلاح أن العلاج قد يكون غير فعال بالشكل الذي يسيطر علي انتشار المرض إلي الرئتين مضيفا أن المريض يجد صعوبة في التنفس بشكل سليم وقد يشكو من آلام شديدة بالبطن وعن العلاج قال إن العلاج يعمل علي تخفيف الأعراض حتي انتهاء هذه الإصابة.

و قال أخصائي أمراض الطفولة وحديثي الولادة إن هناك عدة إرشادات مهمة للوقاية من العدوي بهذا المرض ومنها إبعاد المصاب عن باقي أفراد الأسرة وخاصة الأطفال الصغاربالإضافة إلي أن التهوية الجيدة من الأمورالهامة للوقاية من هذه الإصابة وكذلك التغذية الجيدة، وخاصة تلك التي تحتوي علي الأطعمة الغنية بفيتامين c مثل البرتقال أو الليمون.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مجلة نبض تحتفل بمرور 10 سنوات، بحلتها الجديدة
This is default text for notification bar